صفحة الكاتب : السيد منير الخباز

ركائز منهجية قراءة المسيرة العلوية المشرقة
السيد منير الخباز

ركائز منهجية قراءة المسيرة العلوية المشرقة التي نعتمد عليها كمنهج في تحليل سيرته ونميره وعطر عطائه المبارك فهنا نقطتان، النقطة الأولى: مبرّرات تناول المسيرة العلوية، والنقطة الثانية: ركائز المنهجية.

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ﴾

روى الرازي في تفسيره الكبير عن أبي ذر الغفاري رضي الله تعالى عنه قال: رأيت بهاتين وإلّا عميتا وسمعت بهاتين وإلّا صمّتا رسول الله يقول: «عليٌّ قاتل البررة، عليٌّ قاتل الفجرة، منصورٌ من نصره، مخذولٌ من خذله. وذلك إنّ سائلًا أتى مسجد رسول الله فلم يكن لدى الرسول ما يعطيه، فأومأ عليٌّ إليه بخنصره وهو راكع، فأخذ السائل خاتمه واشترى بثمنه طعامًا له، فنزلت هذه الآية الشريفة: ﴿إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ﴾».

في حديثنا حول المسيرة المشرقة المعطاء للإمام أمير المؤمنين عليّ، ننطلق من محورين

اﻷول: ماذا قال عشّاق العظمة في عظمة الإمام أمير المؤمنين عليّ
نقرأ بعض الكلمات التي سجّلها عشّاق عظمة الإمام عليّ في حديثهم عن أمير المؤمنين وإمام المتّقين.

جبران خليل جبران
قال جبران خليل جبران المفكّر العربي الكبير: «في عقيدتي أنّ علي بن أبي طالب أوّل عربيّ لازم الروح الكلّية وجاورها وسامرها»، إنّ روح الكلّية هي روح الملكوت التي إذا تغلغلت في أعماق الإنسان انطلقت الحكمة على لسانه، وأصبح رمزًا للقيم الإنسانية والمفاهيم الحكمية التي يحتاجها المجتمع البشري.

وقال جبران: «مات الإمام عليٌّ شأنَ جميع الأنبياء الباصرين، الذين يأتون إلى بلدٍ ليس ببلدهم، وإلى قوم ليسوا بقومهم، وفي زمن ليس بزمنهم»، إنّ جبران يريد أن يقول إنَّ الإمام عليًا هو الفكر الذي تجاوز بيئته زمانًا ومكانًا، بل هو الفكر الذي جاء ليسقي الإنسان – كلّ إنسان – إلى نهاية الحياة على الأرض.

ميخائيل نعيمة
قال ميخائيل نعيمة الأديب المعروف: «إنّ الإمام عليًّا كرّم الله وجهه من بعد النبي سيّد العرب على الإطلاق، بلاغةً وحكمةً، وتفهّمًا للدين، وتحمّسًا للحق، وتساميًا عن الدنايا»، ثم ترقّى وقال: «ليس بين العرب من صفت بصيرته صفاءَ بصيرة الإمام عليّ، ولا من دانت له اللغة مثلما دانت لابن أبي طالب، ولا من أوتي المقدرة في اقتناص الصور التي انعكست على بصيرته وعرضها في إطار من الروعة، هو السحر الحلال»، إنّه يريد أن يقول أنّ تميّز علي بن أبي طالب على العرب أجمع أو على أئمة البلاغة أنّ بلاغته بلاغة نبعت عن البصيرة، ولم تنبع عن فنّ أدبي أو مهارة أدبية، إنما هي بلاغة تفرّعت وانحدرت عن البصيرة الملكوتية التي كان يمتلكها ابن أبي طالب، ﴿قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي﴾.

وقال أيضًا ميخائيل: «إنَّ عليًّا لمن عمالقة الفكر والروح والبيان في كلّ زمان ومكان»، جبران وضع عليًّا مع الأنبياء، قال: عليٌّ شأنه شأن الأنبياء الباصرين، وميخائيل رآه مرآة ومصدرًا ثريًّا في جميع الحقول الإنسانية المتنوّعة، في الفكر والقيم الروحية وفي عالم الأدب وفي عالم البيان.

جورج جرداق
3/ قال فيه جورج جرداق في «صوت العدالة الإنسانيّة»: «إذا ضربت بعينيك صفحات التاريخ، فإنّك قلّما تجد في شخصياته العظيمة من أجمع الناس على حبّه وإجلاله والانتصار له إجماعَهم على عليّ بن أبي طالب، وإنّهم ليلتقون جميعًا عند حكم واحد، وهو أنَّ عليّ بن أبي طالب عملاق فكرٍ وبيانٍ، وشخصية تتدفق بنور الوجدان، وفي عداد هؤلاء من تتّسم نظرته إلى عليّ بطابع النبوّة – كما ذكر جبران أنَّ عليًا شأنه شأن الأنبياء – ولا غرو في ذلك.

فمن أظهر صفات ابن أبي طالب ما يلتقي به الرجال والقمم، بل إنّ أبوّته مظهر اندماج الإنسان بالإنسان وصلة الحياة بالحياة، فهي بذلك أشمل وأعمق، إنّ آباء الإنسانية أكبر من أن يحصَروا في نطاق الطائفية أو العنصرية، لقد انطلقوا من كلّ نطاق، وانزوى التاريخ. إنّ صلة الكثيرين بالإمام عليّ على اختلاف مهودهم المذهبية إنّما هي صلة الابن بأبيه، يصطفيه ويرجوه، فهو العظيم الذي مدّ الأفكار والضمائر بما لا ينضب له معين، وبما لا يؤثر فيه زمان، وهو الملاذ الذي يلجأ إليه طلّاب الحقّ والعدل في الناس».

إنّه يصوّر لنا عليًّا منهلًا للمجتمع الإنساني في أبعاده المفاهيمية والفلسفية والقيمية والروحية، لا لطائفة ولا لدين ولا لقوميّة ولا للغة معيّنة، إنَّ عليًّا تجاوز كلّ هذه الحدود، وأصبح رمزًا للإنسانية متى ما عرفت هذه الإنسانية معنى الفكر والقيم.

الفيلسوف الفرنسي «كارديفو»
قال الفيلسوف الفرنسي «كارديفو»: «عليٌّ هو ذلك البطل الموجَع المتألّم، والفارس الصوفيّ، والإمام الشهيد، ذو الروح العميقة القرار، التي يكمن في مطاويها سرّ العذاب الإلهي»، عليٌّ في نظر هذا الفيلسوف مرآة ومظهرٌ لله في رضاه وغضبه وفي عذابه ونعيمه، عليٌّ في نظر هذا الفيلسوف جمع بين الفروسية والضمير الاجتماعي الحيّ والشهادة والإمامة.

الفيلسوف الإنجليزي «توماس كارليل»
5/ قال الفيلسوف الإنجليزي «توماس كارليل» في كتابه «محمد المثل الأعلى»: «أمّا عليٌّ فلا يسعنا إلّا أن نحبّه – من يحب القيم والإنسانية يحبّ عليًّا – ونتعشقه؛ فإنّه الفتى الشريف القدر، العالي النفس، الذي يفيض وجدانه رحمةً وبرًا، ويتلظّى فؤاده نجدةً وحماسةً».

المحور الثاني: ركائز منهجية قراءة المسيرة العلوية المشرقة
ما هي المبرّرات لأن نتناول الإمام عليًّا بهذه الصورة؟ وما هي الركائز التي نعتمد عليها كمنهج في تحليل المسيرة العلوية المشرقة وسيرته ونميره وعطر عطائه المبارك؟ فهنا نقطتان:

النقطة الأولى: مبرّرات تناول المسيرة العلوية، ونذكر منها ثلاثة
المبرّر الأوّل: الحاجة إلى قراءة عليّ من خلال الثقافة المعاصرة
عليٌّ هو الإمام المعصوم الحجّة على الخلق الذي لا حدّ لعلمه وحلمه وورعه وتقواه، ولا حدّ لعطائه، ولا يمكن اختصار عليّ في سنة فضلًا عن اختصاره في عشر ليالٍ، وإنّما نحن نتحدّث عن عليّ بالثقافة المعاصرة واللغة المعاصرة.

ومعنى ذلك: نحن عندما نريد أن نتحدّث عن عليّ نتحدّث عنه من خلال آفاق الثقافة المعاصرة، في مجال حقوق الإنسان ماذا أعطى عليّ؟

وفي مجال القيادة الرشيدة ماذا أنتج عليٌّ؟ وفي مجال الدولة المدنية ما هي الدعائم التي أرساها عليٌّ؟

وفي مجال معايير نجاح الشخصية ماذا قدّم الإمام عليّ؟ وفي مجال التربية الأسرية والاجتماعية، عندما يتحدّث علم النفس عن مجال التربية، ماذا يتحدّث عليّ؟

وفي مجال إدارة الأزمات، كيف كانت إدارة عليّ للأزمات والظروف الخانقة التي مرّت بها دولته ومجتمعه؟ إذن، نحن نطرق أبواب السيرة العلوية من خلال آفاق الثقافة المعاصرة باللغة المعاصرة؛ لأنَّ ذلك أقرب لفهم شخصية عليّ وعطائه .

المبرّر الثاني: أهمّية إبراز الفلسفة العلوية
هناك سؤالٌ يطرحه أبناء شيعة عليّ قبل أن يطرحه الآخرون: ماذا قدّم عليٌّ للإنسانية؟ هناك من قدّم في مجال الاختراع في وسائل التواصل والنقل ووسائل الحياة المرفّهة ما أنقذ الإنسانية، وهناك من بذل فكره في مجال العلوم الإنسانية كعلم النفس والاجتماع وعلم الإدارة، فما هي نسبة نتاج علي لهذا النتاج الإنساني الضخم؟

وما هي نسبة المفاهيم والمفردات المتنوّعة التي نثرها عليٌّ في خطبه وكلماته وحكمه القصار بالنسبة لهذا النتاج الإنساني المتراكم منذ ألفي سنة إلى يومنا هذا؟ ما هي النسبة بين العطاءين والنتاجين؟ حتى نعرف مدى غور عليّ في هذه المجالات.

عليٌّ لم يكن عالم فيزياء ولا طب، ولا كان أستاذًا في مجال علم من العلوم الإنسانية، عليٌّ يمتلك رؤيةً وفلسفةً للحياة، ومن خلال رؤيته للحياة وفلسفته لها وضع عليٌّ الخطوط العامّة لبناء دولة مدنية، ووضع الركائز العامّة لاقتصاد مذهبيّ، ووضع قيمًا تنظّم العلاقات والحياة الاجتماعية.

ومن خلال ما يعيشه وجدان عليّ من علاقة روحية بالسماء قدّم لنا صورًا رائعة في كيفية مناجاة السماء والارتباط بها. إذن، عليٌّ فيلسوفٌ صاغ الحياة وصاغ المجتمع وصاغ المفاهيم التي تبنى بها الحياة القيمية في شتّى المجالات، لذلك لا بدّ أن نقرأ عليًّا من هذه الزاوية، ولا بدّ أن نتأمّل عليًّا من هذا المنطلق.

المبرّر الثالث: الحاجة إلى المنبر الفكريّ
هناك إشكالات واعتراضات على وجود الخالق، وعلى النبوة، وعلى القرآن، وعلى الإمامة، وعلى تاريخ عليّ ومواقفه، وهذه الإشكالات والاعتراضات والأسئلة منثورة وموجودة في جميع مواطن التواصل، وتحتاج إلى إجابات مقنعة وافية، فالأجيال المعاصرة أصبحت أجيالًا واعية ناقدة تضع أسئلة واضحة تحتاج إلى إجابات مقنعة، ولا يمكن أن يكتفى بعرض السيرة الحسينية أو العلوية كما كان يعرضها آباؤنا – رحمهم الله – وأرباب المنبر الحسيني في سابق الزمان.

ولذلك ذكرنا في عدّة حوارات أننا نحتاج إلى المنبر الفكري الذي يقدّم أجوبة علمية تحليلية تعالج كثيرًا من الأسئلة وتجيب عن كثير من الأطروحات والإشكالات، نعم نحن نحتاج إلى المنبر الوعظي وإلى المنبر الحسيني الناعي وإلى المنبر التاريخي وإلى المنبر الفقهي، نحن نحتاج إلى هذه المنابر المتنوّعة، ونحتاج حاجة ملحّة إلى المنبر الفكري، وانطلاقًا من المنبر الفكري نجيب عن كثير من الأسئلة التي تتّجه نحو الإمامة وركائزها، وحول تاريخ عليّ وسيرته ومواقفه، من خلال عرض تأصيلي لمسيرة الإمام أمير المؤمنين .

النقطة الثانية: ركائز المنهجية
ما هو منهجنا في تناول سيرة الإمام علي؟ نتعرّض إلى أربع ركائز:

الركيزة الأولى: المقارنة
سوف نتحدّث عن القيادة العلوية، فلا بدّ من أن يكون عندنا مقارنة بين فكرين، بحيث نتحدّث عن القيادة من منطلق علم الاجتماع، ثم نتحدّث عن القيادة الرشيدة في فكر عليّ بن أبي طالب، لتقع المقارنة بين النتاجين والفكرين في مجال معالم القيادة الحكيمة الرشيدة. وعندما نريد أن نتحدّث مثلًا عن معالم التربية نطرح كلا الفكرين، ماذا يقول علماء التربية، وماذا يقول الفيلسوف المربّي عليّ بن أبي طالب ؟ إذن ركيزة من ركائز المنهج هي المقارنة بين فكر عليّ وأيّ فكر إنسانيّ آخر، ونحاول أن نستفيد من إيجابيات هذه المقارنة.

الركيزة الثانية: ربط المسيرة العلوية بالفكر القرآني
المسيرة العلوية بالفكر القرآني، المنطلق لعليّ هو المنطلق القرآني، فإنَّ عليًّا هو ابن القرآن وترجمانه.

ساووا   كتاب   الله   إلّا  أنّه                   هو صامتٌ وهم الكتاب الناطقُ

عليّ كتاب الله الناطق، ترجمان القرآن، «سلوني قبل أن تفقدوني، فوالله الذي فلق الحبة وبرأ النسمة لو سألتموني عن آيةٍ آيةٍ في ليل أنزلت أو في نهار أنزلت، مكّيها ومدنيها، سفريها وحضريها، ناسخها ومنسوخها، محكمها ومتشابهها، وتأويلها وتنزيلها، لأخبرتكم»، عليٌّ ابن القرآن، ثقافة القرآن بين جنبيه، مضامين القرآن على لسانه، لذلك عندما نتحدّث عن فكر عليّ نربط بين عليّ والمعين الذي انطلق منه عليٌّ، ألا وهو معين القرآن الكريم الذي انحدر منه عليٌّ في تربيته الفكرية والقيمية.

الركيزة الثالثة: القراءة التحليلية
قراءتنا لتاريخ عليّ هي قراءة تحليلية وليست قراءة حرفية، فمثلًا: عليٌّ تحدّث عن المرأة وذمّها، حيث وردت عنه أحاديث تحتاج إلى غربلة، وسنتعرّض لها في ليلة من الليالي عندما نتحدّث عن نهج البلاغة وما ورد في نهج البلاغة، فورد عنه في وصف المرأة: «نواقص عقل ودين»، «إياكم وشرار النساء، وكونوا من خيارهن على حذر»، «شاوروهن وخالفوهن»، «المرأة شرٌّ وشرٌّ منها أنّه لا بدّ منها»، فما معنى هذه الكلمات؟! هل عليٌّ يطلق قاعدة في ذمّ المرأة التي هي نصف البشرية والتي تقوم بأعباء التربية والإدارة للأسرة في المجتمع البشري؟!

عليٌّ ابن المرأة وزوج المرأة وأبو المرأة، عليٌّ ابن فاطمة وزوج فاطمة وأبو زينب، النساء اللاتي قعدن مسيرة جهادية في التاريخ، فكيف يذمّ عليٌّ المرأة؟! إذن، هذه الأحاديث تحتاج إلى قراءة تحليلية لا إلى قراءة حرفية، والقراءة التحليلية هي أن تقرأ النصوص من خلال اللغة ومن خلال الظروف الموضوعية التي حفّت بهذه النصوص، في أيّ فترة حصلت؟ في أيّ أحداث صدرت؟ كانت ناظرة إلى ملابسات معيّنة حفّت بها، القراءة التحليلية للنصوص هي التي توصلنا إلى لباب وعمق فهم ما صدر عن عليّ بن أبي طالب.

عندما نريد أن نقرأ حديث الغدير، قد يأتي شخص ويقرأ حديث الغدير منفصلًا عن كلّ شيء، ويقول: حديث الغدير قال: «من كنتُ مولاه فهذا عليٌّ مولاه» وانتهى الأمر! لا يمكن أن تقرأ حديث الغدير منفصلًا عن ظروفه وملابساته، ولا يمكن أن تقرأ حديث الغدير من دون أن تقرأ شخصية النبي وشخصية عليّ وماذا كان للنبي حتى يجب أن يكون لعليّ بن أبي طالب ، فالقراءة التحليلية ركيزة ضروريّة في فهم مسيرة الإمام عليّ .

الركيزة الرابعة: المنطلقات الإنسانيّة
عندما نريد أن نتحدّث عن عليّ فنحن ننطلق من المنطلقات الإنسانية، ليس عليٌّ ملكًا لطائفة، وليس عليٌّ حصرًا في دين، وليس عليٌّ حكرًا على قوميّة أو لغة معيّنة، عليٌّ رمزٌ للإنسانية كلّها، ولذلك ركيزةٌ من الركائز التي نتّكئ عليها هي الفكر الإنساني في تراث عليّ ومواقفه، العطاء للإنسانية كلّ الإنسانيّة الذي تحتاجه الإنسانيّة في كلّ زمن وفي كلّ مكان ومنه زماننا، ننطلق في شخصيّة علي من خلال هذه المعايير الإنسانية.

أهل البيت رموز إنسانية، أهل البيت رموز للعطاء الإنساني، وسوف نتحدّث أيضًا عن علاقة عليّ بالحسين، كيف يمثّل الحسين فعلًا صورة واضحة عن أبيه الإمام عليّ ؟ كما كان عليٌّ رمزًا للإنسانية فالحسين ثورة إنسانية، الحسين حركة إنسانية، الحسين مشروع إصلاحي إنساني، «ما خرجت أشرًا ولا بطرًا ولا مفسدًا ولا ظالمًا، وإنّما خرجت لطلب الإصلاح»، أنا مصلح إنساني، وقال : «ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين: بين السلّة والذلّة، وهيهات منّا الذلّة»، الإنسان يرفض الذلّ ويتوق إلى العزّ، ومن هنا انطلق الحسين : «والله لا أعطيكم بيدي إعطاء الذليل ولا أقرّ إقرار العبيد».

السيد منير الخباز/شبكة المنير

  

السيد منير الخباز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/07/19



كتابة تعليق لموضوع : ركائز منهجية قراءة المسيرة العلوية المشرقة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أثير الخزاعي ، على نائبة تطالب الادعاء العام بتحريك دعوى ضد الحكومة : لا ادري اين قرأت ذلك ولكني اقول : كان هناك شاب متدين جدا وكانت صور الأئمة تملأ جدارن غرفته والمصحف بالقرب من مخدعه ، ولكن لم يكن له حظ بالزواج ، وبقى يعاني من اثر ذلك ، وفي يوم حصل على بغي في الشارع وقررت الذهاب معه إلى بيته ، والبغي طبعا مستأجرة لا تقبل ان تعقد دائم او مؤقت ، فلا بد لهُ ان يزني بها ، وذهبا الى البيت وادخلها الغرفة واثناء خلعهم لملابسهم رفع عينيه إلى صور الأئمة ولوحات الآيات القرآنية ، ثم رمق المصحف الذي بجنب فراشه وهنا حصل صراع بين الحاجة والرغبة الملحة وبين إيمانه . ولكنه قرر اغماض عينيه واطفاء ضوء الغرفة والارتماء في حضن العاهرة. أيتها النائبة الموقرة قولك حق ولكن صوتك سوف يضيع ، لأن القوم اغمضوا عيونهم واطفأوا ضوء الغرفة.

 
علّق منير حجازي ، على نسب السادة ال صدر وتاريخ الاجداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : وما فائدة النسب إذا كان العقل مغيّب . وهل تريد ان توحي بأن مقتدى الصدر هو كاسلافه ، كيف ذلك ومقتدى لم يستطع حتى اكمال دراسته الحوزوية ولا يزال يتعثر بالكلام . والاسوأ من ذلك اضطرابه المريع في قراراته واستغلاله لإسم أبيه ونخشى نتيجة ذلك ان تحصل كارثة بسبب سوء توجيهه لجماهير أبيه مقتدى لا يمتلك اي مشروع سياسي او اجتماعي ، ولكنه ينطلق من بغضه لنوري المالكي فسحب العداء الشخصي ورمى به في وسط الجماهير والقادم اسوأ . إن لم تتداركنا العناية الإلهية . أما هذه مال : السيد القائد . فهل هي استعارة لالقاب صدام حسين او محاولة الايحاء من اتباعه بانهم كانوا ضمن تشكيلات فدائيي صدام ولربما نرى ذلك يلوح في سلوك مقتدى الصدر في تحالفاته مع السنّة والأكراد وكلاهما من المطبعين مع اسرائيل ، وكذلك ركضه وراء دول الخليج واصطفافه مع أعداء العراق.

 
علّق ابوفاطمة ، على الحسين (ع) وأخطر فتوى في التاريخ - للكاتب سلمان عبد الاعلى : ثبت نصب شريح ولم يثبت له هذه الفتوى بنصها

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على خذ ابنك وحيدك اذبحه فأباركك. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة . في الاساس لا يوجد إنجيل، وهذا تعرفه المسيحية كلها ، إنما يوجد اناجيل ورسائل كتبها التلاميذ بعد رحيل يسوع المسيح بسنوات طويلة ، والتلاميذ لم يكتبوا انجيل ابدا بل كتبوا قصصا بعضهم لبعض . وهذا ما يعترف به لوقا في مقدمة إنجيله فيقول : (لما رأيت كثيرين قد قاموا بتأليف قصة ، رأيت أنا أيضا ان اكتب لك يا صديقي ثاوفيلوس). فهي قصص على شكل رسائل كتبها بعضهم لبعض ولذلك ونظرا لضياع الإنجيل لا يُمكن ان يُذكر إسم النبي بعد المسيح إلا في إنجيل برنابا الذي ذكره بهذا اللفظ (محمد رسول الله)ولكن هذا الإنجيل حورب هو وصاحبه وإلى هذا اليوم يتم تحريم انجيل برنابا. ولكن قصص التلاميذ التي كتبوها فيها شيء كثير من فقرات الانجيل التي سمعوها من يوحنا ويسوع المسيح لأنهما بُعثا في زمن واحد . ومنها البشارة بأنه سوف يأتي نبي بعده وإنه إن لم يرحل فلا يرسله الرب كما نقرأ في إنجيل متى : (الذي يأتي بعدي هو أقوى مني، الذي لست أهلا أن أحمل حذاءه. هو سيعمدكم بالروح القدس ونار الذي رفشه في يده، وسينقي بيدره، ويجمع قمحه إلى المخزن، وأما التبن فيحرقه بنار لا تطفأ). ويوحنا أيضا ذكر في إنجيله الاصحاح 15 قال عن يسوع المسيح بأنه اخبرهم : (متى جاء ــ أحمد ــ المعزي الذي سأرسله أنا إليكم من الآب، روح الحق، الذي من عند الآب ينبثق، فهو يشهد لي، خير لكم أن أنطلق، لأنه إن لم أنطلق لا يأتيكم المعزي، ولكن إن ذهبت أرسله إليكم). انظر ويحنا 16 أيضا . طبعا هنا اسم أحمد ابدلوها إلى معزّي. وهكذا نصوص كثيرة فيها اشارات الى نبي قادم بعد يسوع . وهناك مثالات كتبتها تجدها على هذا الموقع كلها تفسير نبوءات عن نبي آخر الزمان.

 
علّق ابومحمد ، على نسب السادة ال صدر وتاريخ الاجداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : هذا منو سماحة السيد القائد مقتدى الصدر؟؟!! سماحة وقائد مال شنو

 
علّق عبدالرزاق الشهيلي ، على خذ ابنك وحيدك اذبحه فأباركك. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عفوا هل هنالك في الانجيل دليل على ماذكره القران في سورة الصف اية ٦ حول اسم النبي بعد السيد المسيح عليه السلام وتقبلو تحياتي

 
علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عامر رهك الربيعي
صفحة الكاتب :
  عامر رهك الربيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net