آية اللّه السيد محمد المحقق الداماد.. حياته وسيرته

ولد آية اللّه العظمى الحاج السيد محمد المحقق الداماد حوالي العام ١٣٢٣هـ في منطقة أحمدآباد في مدينة أردكان التابعة لمحافظة يزد الإيرانية من أسرة دينية زاهدة.

يعتبر المرحوم آية اللّه العظمى الحاج السيد محمد المحقق الداماد المتوفى عام ١٣٤٨ هـ ش (١٩٦٨. م) إحدى الشخصيات المرموقة في مدرسة قم و من المروّجين لها، و قد تحمّل اعباء جبارة فى تشييد صرحها، لا بل يمكن القول انّ الشيخ المؤسس الراحل كان ينظر اليه باعتباره الاجدر من بين الحلقة المحيطة به لمواصلة مسيرته العلمية.

وعلي الرغم من أن سماحته لم يخلف كتابا معينا؛ الّا انّ تقريرات دروسه المنشورة بجهود تلامذته جاءت لتشهد علي اسلوبه العلمي الرفيع، و تخلّد ذكراه العطرة، حيث الدقة المتناهية والفكر الصائب في عرض المباحث الاصولية المهمة، حيث انّه (رحمه اللّه) لم يترك مسألة علمية إلا وأعطاها من البحث ما تستحق و ذلك لدقّة المعهودة النابعة من حسّ متوقد، و أفق واسع، و لم يكن لاجتماع آراء عدد من العلماء حول مسألة معينة اي تاثير عليه ليتبنّى تلك المسألة كبديهية مسلّم بها،

فقد كان أحيانا ينبري لنقد آراء الأصوليين بشجاعة علمية منقطعة النظير، تعتمد الاستدلال المحكم، والحجّة القوية، مانحة ايّاه شرف السبق علي الآخرين في هذا المجال، و في الوقت ذاته ميزة التجدّد و الابتكار، كما سيقف الباحثون علي هذه المسألة بأنفسهم خلال هذه المباحث، آملين ان يزيد نشر هذه التقريرات نبراس البحث و التمحيص لعلم أصول الفقه نورا و ألقا، و التى طالما ترقبتها المحافل العلمية بشوق و لهفة.

المحقق الداماد

ولد آية اللّه العظمى الحاج السيد محمد المحقق الداماد حوالي العام ١٣٢٣هـ في منطقة أحمدآباد في مدينة أردكان التابعة لمحافظة يزد الإيرانية من أسرة دينية زاهدة.

وقد رحل والده الزاهد العابد (رحمه اللّه) قبل أن تقع عين وليده عليه، و ذلك عند ما كان في طريقه إلى زيارة العتبات المقدسة في العراق راجلا، حيث لم يعد من رحلته تلك، و ضاع أي أثر له، ولم يعرف متى و في أي بقعة قضى.

وترعرع الوليد في حجر والدته السيدة المتدينة الورعة، و شبّ في كنفها، لكن يد المنون لم تمهلها فامتدت إليها أيضا لتفجعه بها، ولتلقى هاتان المصيبتان بظلال ثقيلة علي روح هذا الطفل العظيمة الذي قرّر مواصلة طريق والده الفقيد و الشروع بدراسة العلوم الإسلامية في مسقط رأسه،

وبعد مضيّ ٣ أعوام شعر بضرورة الانتقال إلى وسط علمي أوسع إذا أراد مواصلة الدراسة وتنمية قدراته ومواهبه الذاتية، و من هنا اختار مدينة يزد القريبة من مسقط رأسه، و انخرط في المدرسة العلمية الدينية (الحوزة) في هذه المدينة ليتابع ما بدأه من قبل، وفي فترة قصيرة أظهر نبوغا غير عاديا، حيث ارتقى السلّم العلمي و حصل علي أعلى المراتب خلال ٩ سنوات قضاها في الدراسة و التدريس و العمل.

الهجرة إلى قم

حوزة قم منذ تأسيسها علي يد المرحوم آية اللّه العظمى الحاج الشيخ عبد الكريم الحائري اليزدي، استقطبت الحوزة الدينية في اهتمام العلماء و طلاب العلم والفضيلة، وفي فترة قصيرة شدّ إليها الرحال الأساتذة و الطلبة علي السواء، حتى أصبحت كعبة العلم و العلماء، و كان المترجم له ضمن قافلة الطائفين حولها، الذين لهفوا قلوبهم اليها، ليصبح بعد إتمامه لدراسته أحد النجوم الساطعة التى تنير سماء الفقه و الفضيلة في الحوزة الدينية في قم.

لقد افتتح أستاذنا الجليل مرحلة جديدة في حياته العلمية في قم مع بلوغه الى ١٨ ربيعا، و ذلك ضمن حضوره دروس اساتذة الحوزة الفطاحل آنذاك من أمثال: المرحوم مير سيد علي الكاشاني، المرحوم السيد محمد تقي الخوانساري، المرحوم ميرزا محمد الهمدانى، المرحوم الحاج الشيخ محمود الأردكاني، المرحوم السيد محمد الحجت و أخيرا المرحوم الحاج الشيخ عبد الكريم الحائري.

أظهر الأستاذ المرحوم اهتماما خاصا لحضور دروس المرحوم الشيخ عبد الكريم الحائري، حيث تابع بحوثه في الفقه و الأصول حتى انتقل الشيخ إلى رحاب اللّه.

و فى المقابل، أولى الشيخ المرحوم تلميذه المتميّز رعاية استثنائية، مودعا ايّاه كل ثقته فى الاخذ بيد الحوزة العلمية إلى مستقبل مشرق. و هنا ينقل الشيخ الحاج مرتضى الحائري عن والده «طاب ثراه» انه قلّما رأي طالب علم فطن ومحب للحقيقة كالسيّد محمد. هذا، وقد كان من ثمار هذه الرعاية الخاصة مصاهرة سماحته للأستاذ الأعظم، ومن هنا لقب بـ”داماد” أي الصهر.

كوكب متلألئ في سماء الفقه

بعد أن ارتحل آية اللّه الحائري إلى جوار ربه، وسّع السيد داماد من حلقة دروسه و أصبح محط انظار الجميع، و عجّ درسه بعد فترة وجيزة بأساتذة الحوزة الدينية.

انهمك استاذنا لسنوات طويلة بالقاء المحاضرات في الحوزة الدينية للمرحلة المتوسطة (السطوح)، و كان المستوي العلمي لهذه المحاضرات يوازي مستوي دروس المرحلة العليا بحسب بعض العلماء، و في هذا الصدد يقول المرحوم آية اللّه الشيخ مرتضى الحائري، لقد درست كتاب الكفاية عنده، و كان لتلك الدروس الاثر الكبير في تشكيل تركيبة التفكير الأصولي لدي.

وقد اضاء آية اللّه داماد سماء الحوزة العلمية في قم لفترة طويلة لينير قلوب المئات من طلاب العلم و الفضيلة.

بالإضافة إلى أيام الدراسة، كان الأستاذ يواصل القاء محاضراته أيام العطل كذلك، ويقضي ساعاته في التدريس والمطالعة والبحث، وعلي الرغم من جدارته في تقلّد اعلى المناصب في الحوزة العلمية، إلّا أن التدريس و البحث كانا يحظيان بمكانة خاصة لديه، بحيث عزف عن قبول أي مسئولية أو التظاهر بها.

ويكفيه علوا وشأنا أن السواد الأعظم من صفوة المدرسين و العلماء في الحوزة العلمية كانوا يفخرون بالتّلمذ علي يده، و يعتبرون ذلك و سام شرف لهم، و من هؤلاء نذكر:

بعض تلامذة الأستاذ:

١. آية اللّه العظمى الشيخ حسين علي المنتظري.

٢. آية اللّه العظمى السيد موسى الشبيري الزنجانى.

٣. آية اللّه العظمى السيد عبد الكريم الموسوي الأردبيلى.

٤. آية اللّه الشهيد الشيخ مرتضى المطهري.

٥. آية اللّه الشهيد السيد محمد البهشتي.

٦. آية اللّه العظمى ناصر مكارم الشيرازي.

٧. آية اللّه الشيخ عبد اللّه جوادي الآملي.

٨. آية اللّه السيد جلال الدين الطاهري الاصفهاني.

٩. آية اللّه الإمام موسى الصدر (الزعيم المفقود للشيعة في لبنان).

١٠. آية اللّه المرحوم آذري القمي.

١١. آية اللّه ميرزا علي المشكيني.

١٢. آية اللّه المرحوم السيد مهدي الروحاني.

١٣. آية اللّه المرحوم ميرزا علي احمدي الميانجي.

١٤. آية اللّه الشهيد الشيخ عبد الرحيم الرباني الشيرازي.

١٥. آية اللّه الشهيد الدكتور محمد المفتح.

١٦. آية اللّه العظمى الشيخ حسين النوري الهمداني.

١٧. آية اللّه السيد أبو الفضل المير محمدي.

١٨. آية اللّه السيد فخر الدين الطاهري الشيرازي.

١٩. آية اللّه المرحوم السيد محمد علي الموحد الأبطحي.

٢٠. آية اللّه السيد محمد مفتي الشيعة الموسوي.

٢١. آية اللّه المرحوم الشيخ عباس الايزدي النجفآبادي.

٢٢. آية اللّه السيد محمد ابطحى الكاشاني.

٢٣. الآيتان الأخوان المرعشي.

٢٤. آية اللّه الشهيد الشيخ علي القدوسي.

٢٥. آية اللّه المرحوم الشيخ محمد تقى الستوده.

٢٦. آية اللّه السيد محمد حسن المرتضوي اللنگرودي.

٢٧. آية اللّه الشيخ حسين المظاهري الاصفهاني.

٢٨. آية اللّه الشيخ محمد المؤمن القمي.

٢٩. آية اللّه المرحوم السيد اسماعيل الموسوي الزنجاني.

٣٠. آية اللّه السيد حسن الطاهري الخرمآبادي.

٣١. آية اللّه ميرزا محمد الپيشوائي.

٣٢. آية اللّه السيد محمد الحسيني الكاشاني.

٣٣. آية اللّه السيد علي المحقق (نجل المرحوم).

المؤلفات و الآثار

لم يترك آية اللّه العظمى داماد مؤلفا له غير «حواشى العروة الوثقى» بينما قام تلامذته بتدوين اهم دروسه و مباحثه و رشحات أفكاره العميقة و ابداعاته العلمية، نذكر منها هنا ما تناهى علمنا إليه:

١. صدرت مباحث الفقيد في «الحج»، «الخمس»، «الصلاة»، «الصوم»، «الاعتكاف»، و الجزء الأعظم من «الزكاة» من تقريرات آية اللّه الأستاذ الجوادي الآملي، حيث ظهر لحد الآن سلسلة «كتاب الحج» في ٣ مجلدات، و «الصلاة» في ٣ مجلدات، و «الخمس» في مجلد واحد.

٢. قام آية اللّه العظمى مكارم الشيرازي اجزاء من تقريرات «الأصول» للفقيد لم تطبع لحد الآن.

٣. صدر للفقيد داماد اجزاء من مباحث «الصلاة» في مجلد واحد، من تقريرات آية اللّه الشيخ محمد المؤمن.

٤. اجزاء من مباحث الصلاة وكذلك سلسلة كاملة من مباحث الأصول قام باعدادها نجله البار آية اللّه السيد علي المحقق، لم يطبع منها شيء حتى الآن، لكنّا نقلنا بعض مباحثها في هذه التقريرات بعد الحصول علي إذن منه، و قد تمت الإشارة الى ذلك في الهوامش.

٥. سلسلة كاملة من مباحث الأصول للفقيد بعنوان ( المحاضرات مباحث في أصول الفقه) وهي تقريرات اعدّها آية اللّه السيد جلال الدين الطاهري الاصفهاني بصورة منتظمة و بخط بديع، وقام الفقيد بمراجعتها بدقة، وقد أغناها ببعض الإضافات و الحواشى في الهوامش بخط يده، و ها نحن بفضل اللّه ومنّه نضعها في متناول المهتمين بالعلوم الدينية و الصائنين للتراث الثقافي الإسلامى و العلوم الإسلامية.

٦. مباحث كتاب الطهارة من إعداد آية اللّه طاهري. يشار إلى انّ آية اللّه السيد محمد مفتي الشيعة، كما ورد في ترجمته، قام ايضا بتقرير مباحث الطهارة للأستاذ، و لم تطبع بعد.

٧. كما جاء في ترجمة آية اللّه المرحوم السيد محمد علي موحد ابطحى أنه قام بتدوين دروس الأستاذ في مباحث الأصول و الطهارة، و هي موجودة في مكتبته و لم تنشر لحدّ الآن.

أبناؤه

لفقيدنا الأستاذ ٤ أولاد و ابنة، شأنهم شأن تراثه العلمي، خلفهم لخدمة الحوزة العلمية و المجتمع. و من بين أبنائه، يعتبر نجليه الكريمين آية اللّه الحاج السيد علي المحقق وآية اللّه السيد مصطفى المحقق من ألمع نجوم العلم و الفضيلة في الحوزة العلمية في قم.

هذان العالمان الجليلان اللذان يحتفظان بتراث والدهما الفقيد في صدرهما، كانا علي الدوام بمثابة قرّة عين الحوزة العلمية والأوساط الدينية، و هما يسيران علي خطى والدهما المرحوم.

النجل الثالث للفقيد هو الأستاذ المهندس السيد جعفر المحقق، الذي يقوم في هذه الأيام بإرسال الرسائل إلى بعض المسئولين في النظام الاسلامى فيما يتعلق ببعض التطورات السياسية و الاجتماعية التي يشهدها المجتمع. اما النجل الرابع للفقيد فهو السيد كاظم المحقق.

في يوم الأربعاء الثاني من شهر ذي الحجة عام ١٣٨٨هـ انتقل آية اللّه العظمى الحاج السيد محمد المحقق الداماد إلى الرفيق الأعلى عن عمر يناهز الى ٦٣ عاما، و دفن في إحدى زوايا الصحن الشريف لمرقد السيد فاطمة بنت موسى الكاظم (عليه السّلام).

وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيّا

المصدر ( المحاضرات / تقريرات – الجزء1 المؤلف : السيد جلال الدين الطاهري الاصفهاني )

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/01/13



كتابة تعليق لموضوع : آية اللّه السيد محمد المحقق الداماد.. حياته وسيرته
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي

 
علّق منير حجازي ، على جديد الشيخ محمد مصطفى مصري العاملي كتابي " الثالوث والكتب السماوية " و "الثالوث صليب العقل " : لا يوجد دليل من الكتاب المقدس على عقيدة الثالوث، كعقيدة امر بها السيد المسيح لا يوجد . إنما هي من العقائد المتأخرة. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي المسعودي
صفحة الكاتب :
  علي المسعودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net