صفحة الكاتب : سوسن عبدالله

محاورة سلوكية /الشخصية العدوانية
سوسن عبدالله

 سلوك الانسان هو عبارة عن اشياء متداخلة مع بعضها في جسيمات الجسمية والنفسية وبالنهاية هي خليط ينتج منها في سلوك الانسان ويتأثر تأثيرا كبيرا في التنشأة الاجتماعية التي عاشها هذا الانسان وهي من ضمن الاشياء التي تتأثر بالنشأة الاجتماعية والتربية هو ميل الانسان إلى العدوانية المقيتة التقيت بالباحثة الاجتماعية (ام ياسين الخزرجي )

سألتها عن  الشخصية العدوانية وما هي أنواعها؟
 االباحثة الاجتماعية : - الشخصية العدوانية تعد من ابرز الشخصيات خطورة لكون بعض هذه الشخصيات التي درسناها  يكون مردودها محصورا في اطار الشخص نفسه بحيث لا تؤثر على المجتمع فهي لا تكون فاعلة مؤثرة على المجتمع كا الشخصية الخجولة او الشخصية الحساسة أو الشخصية الغيورة فهؤلاء هم يؤثرون على أنفسهم لكن مشكلتهم داخل المجتمع لايكون هناك تفاعل ،اما الشخصية العدوانية هي اساسا تصب انفعالاتها وغضبها وكل مشاعرها  على المجتمع ومكوناته الانسانية ، الشخصية العدوانية هي الشخصية المتسلطة بغلظة  والتي تريد ان تكون لها السيطرة  على الاصدقاء والناس الذين معه وحوله ، وملامح  التسلط ربما تنشأ معه منذ الطفولة يريد ان يتسلط في اللعب مع اقرانه الصغار ، وقد يكون  رب اسرة وهو متسلط ـ و قد تكون بنت صغيرة داخل الاسرة تتسلط على والدها والوالدة ،والمتسلط  مهما يكون موقعه سواء كانت له سلطة أم لم تكن له سلطة هو يحب أن يصدر تسلطه على من حوله ولاتقف عند حدود التسلط  عند مشاعر افتقدها او مكانة يبحث عنها  او ربما يظن البعض ان  شعوره بالمسؤولية تجعله يريد ان يقوم شيئا  او يقدم بقدراته التي يحب ان يقدم بها خدمات للمجتمع والناس ، الشخصية المتسلطة  لاتحسب حسابا لمنفعة الاخرين وإنما ﻻجل رغبات ممجوجة داخل النفس وعقد مكبوته او بعض الاحباطات كان يعاني منها شعوريا ،  لهذا يسد بعض نواقصه لايفكر بالتعويض بقدر تفكيره بروح الانتقام لذلك سلوك الشخص العدوانية يكون بطبيعته سلوك  غليظ بالالفاظ أو بالنظرات أو حتى بالتعبير باصابع اليد أو الاشارة أو في التعامل العدواني لدى الاشخاص المتسلطين بالمجتمع لا يختص بفئة معينه ولا يختص باصناف من البشر معينين يكون عند الاطفال وعند الكبار ،عند القوي عند الضعيف عند الفقير عند الغني عند المرأة وعند الرجل فهو لا يختص بفئة معينة

س:ـ  ما هي صفات الشخصية العدوانية؟
الباحثة الاجتماعية : - إذا أردنا أن نعرف الشخصية هل هي عدوانية ام لا ،علينا ان نمتلك قدرة التمييز  ،فالشخصية العدوانية تتميز ببعض الصفات الغريبة مثلا تحب ان تتسلط فهي طبيعتها التسلط لا تحب أن تكون منعزلة أو منطوية ، تتميز بأنها لا تراعي مشاعر الاخرين ولا حقوقهم، لو ترأس احدهم منصبا معينا سيتخذ قرارات حدية  كانه يفرض كل ما يريد بطريقة عدائية،  وعلينا ان نقف عند مسألة مهمة ، وننتبه لوجود 
 شخصية عدوانية مستترة هذه الشخصية الطيبة الهادئةتمتلك  مميزات عدوانية غير مكشوفة ، بشكل عام الشخصية العدوانية  متسلطة وتحب الظهور، لا تحب العزلة  ا وان  تكون في خفايا المعترك الانساني  . تقول احدى الاخوات في تعليقها على الشخصية العدوانية… ان احد اسباب الشخصية العدوانية هي الاسرة، الطفل ينشأ بأسرة قد يكون الاب يتجاوز على الام أو الجد يتجاوز على الجدة واحيانا الاب نفسه،عندما ينشأ طفل في مثل هكذا اسرة ستكون لديه نفسية عدوانية وتكبر معه حتى في المدرسة نراه يسرق من الطلاب ،يتجاوز عليهم،  لهذا نقول من شب على شيء شاب عليه ،احيانا يكون سببها الطلاق انفصال الوالدين،نجد الاب بمكان  والام بمكان والطفل بمكان آخر، فتصبح لديه نفسية عدوانية … لا يولد الانسان وهو شخص عدواني لانه يولد على الفطرة يولد وهو انسان مسالم ، الاسباب التي تؤدي بأن يكون هذا الشخص عدواني،  نلاحظ اكثر الاطفال لديهم الطيبة البراءة، بعض الاهل هم من يزرعون فيه حب الآنا وحب الحصول على كل شيء ،تولد لديه هذه الصفة وإذا لم يحصل على ما يريد يصبح لديه نوع من أنواع العنف وهذا العنف قد يرافقه عند الكبر ويتطور ويصبح نوع من أنواع العدوان ، الظروف التي يتعرض لها البشر بعض الاحيان يحول الانسان المسالم طول حياته ، الى حالى اخرى حين يستغل في فترة من الفترات يتعدى حدود تصابره لكونه استغلال كامل، يرى حينها  ان الطيبة لا مجال لها ، في البداية يستخدم اسلوب بسيط لكن في المستقبل يستخدم اساليب آخرى مثلا بالكلام او باليد او بالسلاح ويرتكب جريمة نتيجة الظروف التي وضعته بهذا الظرف ،  ائمة آهل البيت عليهم السلام وضعوا لنا دستورا ونهجا ، إذا وصل الانسان الى حالة العصبية تجعل منه شخص عدواني عليه أن يستخدم التعويذات يستخدم الصلوات التكبير الاستغفاريتجه الى الله سبحانه تعالى ، هذه الامور تبعد الانسان عن العدوانية.
 س/ كيف يستطيع الشخص العدواني التخلص من هذه الصفة؟ 
الباحثة الاجتماعية : - هناك طريقة وقائية وطريقة علاجية الطريقة الوقائية هي على الاهل ان لايستخدموا طريقة المماثلة وهي كما يعتدى عليك اعتدي عليه ،وهذا فعلا كوجود بعض الاسر هي التي تعلم ابنائها  على الرد بالمثل ، هذا ما نعاني منه اليوم لايكون هناك ردع للابناء يبعدهم شرور المواجهات والعنف ، لهذا نرى الطفل يأخذ حقه بنفسه وتنمو هذه الشخصية العدوانية لديه ، 
س:ـ والطريقة العلاجية؟.
 الباحثة الاجتماعية : - على الانسان أن يرى اذا كان غير مرتاحا،  لكون هناك بعض الامور تثير العدوانية عنده أو أحيانا يرى ان هناك استفزازا قد يكون مصدره وجود شخص مستفز ،وهذه الشخصية تثير استفزاز الطرف المقابل مثلا، هكذا شخصية عندما تظهر بحياتي اتجنبها ،لا اتعامل معها ،او اتخذ طرق للتعامل معها ،قد تكونهنام  مشكلة بين صديقين ، لماذا  ،لا تحل الخلافات بنفس الوقت بالصراحة   والتودد  والا ان تبقى تفتعل في صدر الصديق تتحول الى غيض ثم الى حقد يبحث عن مناسبة للنيل منه انتقاما ،بينما المواجهة والعتاب :ـ لماذا هكذا تتعامل معي ؟ لماذا هكذا تتصرف ، ان

ينتهي الموقف بسلام ، لا تختزنها في داخلك ومن ثم تنمو بداخلك ويبدر منك نوع من السلوك العدواني ، علينا ان لانستخدم العدوانية مع الشخصية العدوانية علينا أن نعامله بهدوء ليس بمعنى البرود لا وإنما أنا وأنت نريد أن نصل الى حل الشخصية العدوانية ليست شخصية هينة هي لا تاذي غيرها فقط وإنما تؤذي نفسها أيضا .

  

سوسن عبدالله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/07/15



كتابة تعليق لموضوع : محاورة سلوكية /الشخصية العدوانية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مؤسسة دار التراث
صفحة الكاتب :
  مؤسسة دار التراث


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السومري الذي لم يمت  : حسين باجي الغزي

  رحم الله امرؤ عرف قدر نفسه ..  : حامد الحامدي

  السياسة الفاشلة وراء انتعاش الاصولية  : د . ماجد احمد الزاملي

 الديوانية : القبض على عدة مطلوبين بتهم جنائية ومخالفات قانونية  : وزارة الداخلية العراقية

 الشيخ قبلان: الاستفتاء على استقلال كردستان باب من ابواب الفتنة التي تستحضر النكبات

 لندن عاصمة داعش ترحب بكم  : هادي جلو مرعي

 قيادة عمليات الانبار تعثر على كدس للعتاد خلال عمليات البحث والتفتيش  : وزارة الدفاع العراقية

 نقيب الصحفيين مؤيد اللامي حفظ للأسرة الصحفية هيبتها ملاحظات بشأن تعدد الجهات المدافعة عن حقوق الأسرة الصحفية  : حامد شهاب

 القدو: البيشمركة تجاوزوا على 16 وحدة إدارية في نينوى  : شبكة الاعلام العراقي

 المالية: رواتب الموظفين مؤمنة في العام المقبل

 الحلقة الرابعة من كتاب( معاً إلى القرآن ـ منهج تدبري لكتاب الله من خلال قراءة واعية في سورة الشعراء)  : كاظم الحسيني الذبحاوي

 شيء من التاريخ مهرجانات الشعر الفلسطيني  : شاكر فريد حسن

 المناطق المتنازع عليها بين الامن والارهاب  : هيمان الكرسافي

 محافظ واسط يعلن عن اعفاء عدد من مدراء الدوائر في الاقضية والنواحي  : علي فضيله الشمري

 وزارة التعليم تناقش آليات ترصين المجلات العلمية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net