ماذا فعلت عاشوراء بقلب الزهراء؟!   سماحة المرجع الديني الشيخ الوحيد الخراساني حفظه الله تعالى

 بِسْم الله الرحمن الرحيم
 
إن تِبيان كلّ شيءٍ في القرآن الكريم، والقرآن يُبيّن أن اختيار (الأحسن) تكليفٌ ووظيفةٌ للجميع، لأن غير الأحسن إما حسنٌ وإمّا قبيحٌ، وفي كليهما الحسرة، أما القبيح: فالحسرة على أدائه والإقدام عليه، وأما الحسن: فالحسرة فيه على ترك الأحسن، والنتيجة: ﴿وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعا إِلَى الله﴾‏.
 
إنّ أيامَ التبليغ قادمةٌ، فاغتنموا العُمرَ واصرِفوه في الدعوة لله تعالى، وبابُ الله تعالى هو وليّ العصر وإمام الزمان عجل الله فرجه.
 
وأما كيف ينبغي أن تُصرف أيام التبليغ؟ ففيما تبيِّنُهُ هاتان الكلمتان اللتان قالهما الله تعالى لموسى بن عمران: فَلَئِنْ تَرُدَّ آبِقاً عَنْ بَابِي، أَوْ ضَالًّا عَنْ فِنَائِي، أَفْضَلُ لَكَ مِنْ عِبَادَةِ مِائَةِ سَنَةٍ بِصِيَامِ نَهَارِهَا وَقِيَامِ لَيْلِهَا.
 
فهذا أفضلُ من صيام كليم الله موسى وقيامه، كلُّ واحدةٍ منهما أفضل من صيام كليم الله ماءة عام كلّ النهار وقيامه كلّ الليالي! أولاهما هو أن تَرُدَّ عبداً آبقاً للمولى، فسأل موسى عليه السلام عن تفسير العبد الآبق، وجاء الخطاب: العَاصِي المُتَمَرِّد، أي أن يتوب العاصي.
 
الثاني أن يرشد ضالاً، فمن هو الضال؟ قال تعالى لموسى: الجَاهِلُ بِإِمَامِ زَمَانِهِ تُعَرِّفُه‏: أي الذي لم يصل لباب وليّ العصر، فالإرشاد إلى هذا الباب هو إرشاد الضالّ، وهذه وظيفتكم جميعاً في أيام عاشوراء.
 
أمّا يوم سيد الشهداء فماذا كان؟ ذلك غير قابل للبيان، والحجة في بيان ثامن الأئمة عليه السلام: إنَّ يَوْمَ الحُسَيْنِ أَقْرَحَ جُفُونَنَا، وَأَسْبَلَ دُمُوعَنَا!
 
نحن لم ندرك عاشوراء! هذا كلام ثامن الأئمة أنّ يوم الحسين أقرح جفوننا، أي جَرَحَها، لكن مَن كان الحسين عليه السلام؟ لم يعرفه أحد!
 
في اليوم الاول الذي جاء فيه للدنيا أعاد لفطرس ريشَه وجناحَه حتى عرج إلى السماء وصعد للملأ الأعلى! أما اليوم الأخير فغير قابل للإدراك والبيان، فلا يوم كيومك يا أبا عبد الله.
 
إلى أين ذهب في يومه الأخير؟ ترك ما سوى الله وذهب للملأ الأعلى.
 
هناك روايةٌ محيِّرَةٌ وهي أنّ أهل المدينة سمعوا فجأةً صوت عويلٍ يأتي من بيت أمّ سلمة، فاجتمعوا ليعرفوا ما الذي يجري في بيت رسول الله صلى الله عليه وآله، سألوا عن ذلك فقالت: رأيت الآن خاتم النبين في الرؤيا حاسر الرأس والقدمين، يعلوه الغبار. قلت: يا رسول الله ما هذه الحالة؟ قال: الآن عدت من محلّ قتله.. كنت أحفر قبراً للحسين، هذا التراب تراب قبر الحسين.. لم نعرفه عليه السلام!
 
يحدِّثُ رسول الله عن ليلة المعراج: ذهبت للملأ الأعلى حتى وصلت للسماء السابعة وتجاوزتها، ووصلت للّوح وتجاوزته، ووصلت للقلم وتجاوزته، ووصلتُ للكرسيّ وهي الكرسي التي ﴿وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ﴾، وتجاوزت الكرسي، ووصلتُ للعرش وتجاوزته، ووصلت للحُجُب: حجاب العظمة وحجاب العلم وحجاب الكبرياء وحجاب الجبروت وتجاوزتها كلها، ووصلت لقاب قوسين أو أدنى.
 
هناك رأيت قد كتب: إنّ الحسينَ مصباحُ الهدى وسفينةُ النجاة.
 
فِقه هذا الحديث مفصَّلٌ لا يسمح الوقت للتعرُّض له، والمهم فقرتان:
الأولى: إنّ الحسين مصباح الهدى: وهي الجنبة العِلمية.
الثانية: وسفينة النجاة: وهي الجنبة العَمَلية.
 
الحسين مصباح الهداية، فمنتهى آمال جميع الأنبياء والمرسلين رأسه المقطوع! والحسين سفينة النجاة بوجوده المقدس، وهذه الجنبة العملية.
ولكن متى تظهر سفينة النجاة؟
 
عندما تقوم القيامة الكبرى: ﴿إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْ‏ءٌ عَظيمٌ * يَوْمَ تَرَوْنَها تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذاتِ حَمْلٍ حَمْلَها وَتَرَى النَّاسَ سُكارى‏ وَما هُمْ بِسُكارى‏ وَلكِنَّ عَذابَ الله شَديد﴾، في ذلك اليوم: ﴿فَلَنَسْئَلَنَّ الَّذينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْئَلَنَّ المُرْسَلين‏﴾، فأيُّ يوم هو هذا اليوم الذي يُسأل فيه موسى بن عمران وعيسى بن مريم عليهما السلام؟
 
فصل الخطاب أمرٌ واحد: كلُّ واحدٍ من الأنبياء يقول: وانفسي.. فالأنبياء والأمم كلهم عاجزون، فجأةً يظهر هودجٌ، ظاهره عفو الله، وباطنه رحمة الله، ومِن هذا الهودج تخرج مُخَدَّرَةٌ تقف على يمين العرش.
 
كل الأنبياء والأمم قلقون: ما الخبر؟
فجأةً ترفعُ قميصاً قديماً ملطَّخاً بالدم وتضعه على رأسها، يقول جبرئيل: يا أمَةَ الله، أي فاطمة، الله تعالى يهديك السلام ويقول: أطلبي ما تريدين، لكن أنزلي هذا القميص عن رأسك، تقول هناك: يا رب شيعتي..
 
عاشوراء على الأبواب، فما كان بيان ثامن الأئمة عالم آل محمد؟ قال: إنَّ يَوْمَ الحُسَيْنِ أَقْرَحَ جُفُونَنَا، وَأَسْبَلَ دُمُوعَنَا، وأذلَّ عزيزنا.
 
والى أين وصل الامر؟ لا يمكن بيان ذلك، ستبقى حقيقة هذه المصيبة إلى أن نصل إلى يوم القيامة.
 
أنتم جميعاً من أهل الفقاهة، تفكّروا في هذه الجُمَل حول الدم، الدم الذي قيل عنه: أَشْهَدُ أَنَّ دَمَكَ سَكَنَ فِي الخُلْدِ، وَاقْشَعَرَّتْ لَهُ أَظِلَّةُ العَرْشِ: والقشعريرة في اللغة رجفةٌ خاصة.
 
وَبَكَى لَهُ جَمِيعُ الخَلَائِق، وَبَكَتْ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرَضُونَ السَّبْعُ وَمَا فِيهِنَّ وَمَا بَيْنَهُنَّ، وَمَنْ يَتَقَلَّبُ فِي الجَنَّةِ وَالنَّارِ مِنْ خَلْقِ رَبِّنَا، وَمَا يُرَى وَمَا لَا يُرَى‏.
تفكروا جميعاً، المصيبة التي وقعت على أهل السماوات والأرَضين تركت هذا الأثر فيهم! فماذا فعلت يا ترى في قلب فاطمة الزهراء؟!
 
تقول الرواية المعتبرة أنّها ترى واقعة عاشوراء كلّ يومٍ عدة مرات، ثمّ يغشى عليها، هذا ما يجري على الصديقة الكبرى، فما هي وظيفتكم في أيام عاشوراء؟ أن تُبَيِّنُوا عظمة هذه المصيبة للعالم.
 
وما تقوم به الهيئات من لَطمٍ وضرب بالزناجير كلُّهُ قليل، فالمصيبة وصلت إلى حدّ أن يقول المعصوم عليه السلام: لا يوم كيومك يا أبا عبد الله.
 
من كتاب (أنوار الإمامة) ص366.

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/08/10



كتابة تعليق لموضوع : ماذا فعلت عاشوراء بقلب الزهراء؟!   سماحة المرجع الديني الشيخ الوحيد الخراساني حفظه الله تعالى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد الحدادي الأسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي هل تقصد الحدادين من بني أسد متحالفه مع عشيرتكم الحديدين الساده في الموصل

 
علّق محمد ابو عامر الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : رجال السعديه أبطال والنعم منكم

 
علّق الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي موصل القاهره ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شاهدت البعض من عشائر قبيله بني أسد العربيه الاصيله متحالفين مع عشائر ثانيه ويوجد لدينا عشيره الحدادين الأسديه المتحالفه مع اخوانهم الحديدين وكل التقدير لهم وايضا عشيره الزنكي مع كثير من العشائر العربيه الاصيله لذا يتطلب وقت لرجوعهم للاصل

 
علّق محمد الشكرجي ، على أسر وعوائل وبيوتات الكاظمية جزء اول - للكاتب احمد خضير كاظم : السلام عليكم بدون زحمة هل تعرف عن بيت الشكرجي في الكاظمية

 
علّق الشيخ عصام الزنكي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم اني الشيخ عصام الزنكي الاسدي من يريد التواصل معي هذا رقمي الشخصي عنوني السكن في بغداد الشعب مقابيل سوق الاربع الاف 07709665699

 
علّق الحسن لشهاب.المغرب.بني ملال. ، على الحروب الطائفية . هي صناعة دكتاتورية - للكاتب جمعة عبد الله : في رأيي ،و بما أن للصراع الطائفي دورا مهما في تسهيل عملية السيطرة على البلد ومسك كل مفاصله الحساسة، اذن الراغب في السيطرة على البلد و مسك كل مفاصله الحساسة، هو من وراء صناعة هذا الصراع الطائفي،و هو من يمول و يتساهل مع صناع هذا الصراع الطائفي،و من هنا يظهر و يتأكد أن الكائن السياسي هو من يستخدم و يستغل سداجة الكائن الدين،فكيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب ان الله رب العالمين اجمعين ،اوحى كلاما مقدسا،يدنسه رجل الدين في شرعنة الفساد السياسي؟ و كيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب أحقية تسيس الدين،الذي يستخدم للصراع الديني ،ضد الحضارة البشرية؟ و كيف يصدق العقل و المنطق ان الكائن الديني ،الذي قام و يقوم بمثل هذه الاعمال أنه كفؤ للحفاظ على قداسة كلام الله؟ و كيف يمكن للعقل و المنطق ان يصدق ما قام و يقوم به الكائن السياسي ،و هو يستغل حتى الدين و رجالاته ،لتحقيق اغراضه الغير الانسانية؟

 
علّق علا الساهر ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي لايوجد ذكر لها الآن في السعديه متحالفه مع الزنكنه

 
علّق محمد زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي متواجده في جميع انحاء ديالى لاكن بعشيره ثانيه بغير زنكي وأغلبهم الان مع زنكنه هذا الأول والتالي ورسالتنا للشيخ الأصل عصام الزنكي كيف ستجمع ال زنكي المنشقين من عندنا لعشاير الزنكنه

 
علّق منير حجازي ، على احذروا اندثار الفيليين - للكاتب د . محمد تقي جون : السلام عليكم . الألوف من الاكراد الفيلين الذين انتشروا في الغرب إما هربا من صدام ، او بعد تهجيرهم انتقلوا للعيش في الغرب ، هؤلاء ضاع ابنائهم وفقدوا هويتهم ، فقد تزوج الاكراد الفيليين اوربيات فعاش ابنائهم وهم لا يعرفون لغتهم الكردية ولا العربية بل يتكلمون الروسية او لغة البلد الذي يعشيون فيه .

 
علّق ابو ازهر الشامي ، على الخليفة عمر.. ومكتبة الاسكندرية. - للكاتب احمد كاظم الاكوش : يا عمري انت رددت على نفسك ! لانك أكدت أن أول مصدر تاريخي ذكر القصة هو عبد اللطيف البغدادي متأخر عن الحادثة 550 سنة مما يؤكد أنها أسطورة لا دليل عليها ! فانت لم تعط دليل على القصة الا ابن خلدون وعبد اللطيف البغدادي وكلهم متأخرون اكثر من 500 سنة !

 
علّق متابع ، على الحكومة والبرلمان شريكان في الفساد وهدر المال العام العراقي - للكاتب اياد السماوي : سؤال الى الكاتب ماهو حال من يقبض ثمن دفاعه عن الفساد؟ وهل يُعتبر مشاركا في الفساد؟ وهل يستطيع الكاتب ان يذكر لنا امثلة على فساد وزراء كتب لهم واكتشف فسادهم

 
علّق نجدت زنكي كركوك مصلى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : هل الشيخ عصام زنكي منصب لنا شيخ في كركوك من عشيره زنكي

 
علّق الحاج نجم الزهيري سراجق ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد كم عائله من أصول الزنكي متحالفه معنا نتشرف بهم وكلنا مع الشيخ البطل الشاب عصام الزنكي في تجمعات عشيره لزنكي في ديالى الخير

 
علّق محمد الزنكي بصره الزبير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره الزنكي نزحنا من ديالى السعديه للكويت والان بعض العوائل من ال زنكي في الزبير مانعرف اصلنا من الخوالد ام من بني أسد افيدونا يرحمكم الله

 
علّق موقع رابطه الانساب العربيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : بيت السعداوي معروفين الان بعشيره الزنكي في كربلاء وبيت ال مغامس معروفين بعشيره الخالصي في بغداد والكل من صلب قبيله واحده تجمعهم بني أسد بن خزيمه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : معتز علي
صفحة الكاتب :
  معتز علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net