النسوية بين الماركسية والكولونيالية والوثائق الأميركية
زينب عقيل

لدى الحديث عن النسوية يمكن ملاحظة التوجه المبرمج الذي عمد إليه الغرب والذي بدأ اشتراكيًا ولم ينهِ رحلته بعد مع النيوليبرالية.

عام 1844 دعا الفيلسوف الألماني فريديك إنغلز في كتابه “أصل العائلة” إلى نبذ فكرة العائلة وإلى شيوعية الجنس والأطفال. ثم اتخذت النسوية المنحى الماركسي بعدما تغلبت الماركسية على غيرها من الحركات الاشتراكية. وكانت هذه التيارات اليسارية هي أكثر من عمل على الانفصال.

يمكن تقسيم الحركة النسوية على النحو الآتي: النسوية الليبرالية والنسوية المتطرفة والنسوية الاشتراكية، ونسوية ما بعد الحداثة. وكان يتم التنظير لها من قبل فلاسفة اجتماعيين واقتصاديين. وكلها خدمت التحولات الاقتصادية التي أفرزتها الثورة الصناعية في القرن التاسع عشر. وقد كان العدد الأكبر من العاملين في المصانع من النساء. وبدأ التنظير للتحرر من القيم الاجتماعية والترويج لإلغاء كافة أشكال التمييز بين الرجل والمرأة من منظور القيم المادية على المبادئ الليبرالية، على أن كافة الجهات التي نظّرت للنسوية كانت رؤيتها مدعومة من العقل الراعي لرأس المال.

اجتماعيًا، بدا هذا تحوّلًا حضاريًا طبيعيًا ناتجًا عن الثورة العلمية والصناعية في الغرب، وكرد فعل ثوري على السلطة البطريركية الأبوية. ومع انحسار سلطة الكنيسة لتحل محلها الأنظمة العلمانية، كانت حركة التحرر النسائي مسألة سهلة ومدعومة بالقوانين والتشريعات.

في تلك الفترة، ما بدا أنه حركة تقدّمية وتحررية للشعوب الأخرى، لم يكن سوى أحد المداخل التي قادت المشاريع الإمبريالية الكبرى في القرن التاسع عشر، إذ استخدمت النسوية للحصول على غنائم المستعمرات، كما حصل مع القنصل البريطاني في مصر اللورد كرومر (1883 – 1907) الذي اعتبر أن “إهانة الإسلام للمرأة من خلال إجبارها على الحجاب والعزلة كان “عقبة قاتلة” أمام “وصول المصريين إلى الرقي في الفكر والشخصية الذي ينبغي أن يترافق مع دخول الحضارة الغربية”، وأنه يجب “إقناع” المصريين أو إجبارهم على أن يصبحوا “متحضرين” بالتخلص من الحجاب.

لكن ماذا فعل كرومر عندما عاد إلى بريطانيا؟ لقد أسس وترأس رابطة الرجال لمعارضة حقّ المرأة في التصويت، والتي حاولت بكل الطرق منع النساء من التصويت في وطنه.

وفي العصر الحديث وقف بوش أمام الأمم المتحدة وقال “قمع المرأة في كل مكان خاطئ دائمًا”، محفّزًا الغرب على مهاجمة العراق “من أجل نسائه”. تمامًا كما كان لتحرير النساء من البرقع حصة لقصف أفغانستان، وتم حصار الصين بسبب سياسة الطفل الواحد، والهند بسبب الاعتداء على حرق الأرامل. ولكن، في الولايات المتحدة، لا يعود بوش نسويًا، في أول يوم له في المكتب البيضاوي، قطع التمويل عن كل منظمة دولية لتنظيم الأسرة تقدم خدمات أو استشارات تتعلق بالإجهاض.

الواقع أن استخدام الاستعمار للنسوية للترويج لثقافة المستعمرين وتقويض الثقافة المحلية، قد أضفى على النسوية في المجتمعات غير الغربية وصمة كونها “أداة للسيطرة الاستعمارية”، ما جعلها مشبوهة في عيون العرب، “وعرضة لتهمة حليف المصالح الاستعمارية”، تقول ليلى أحمد في كتابها “المرأة والجندر في الإسلام”.

أما اليوم، فلم تتوقف الإمبريالية عن الاستثمار في النسوية، إذ يدخل خطابها التخريبي في كل شيء باستثناء الكفاح من أجل تحسين أوضاع النساء في الدول العربية والاسلامية، ضمن رؤية تحررية تشمل تدمير الهوية أو الدين أو الثقافة.

ويمكن القول إن هذه الحركة كحركة فكرية اجتماعية بدأت تتلاشى ولم يبقَ منها إلا الاستثمار في المجتمعات المستهدفة، وبسبب هيمنتها على أي حركة إصلاح حقوقية خاصة بالمرأة، أثرت هذه الحركة على كل مطالبة نسائية باستنهاض أو تمكين أو مطالبة عملية بتحسين الواقع، إذ أصبح يطلق عليها “نسوية”. علمًا أن أغلب الرافعات لشعار النسوية يجهلن تعثّر المصطلح في جوهره، ويعتقدن أنه مجرد مصطلح للمطالبة بالحقوق ورفع الظلم وتحسين الواقع. والجدير ملاحظته، حتى الموجة النسوية في الغرب على المستوى التنظيري لم تعثر على هويتها بعد، وعلى المستوى العملي تحمل الكثير من التناقض بين الأفعال والتنظير. وقد حولتها المساجلات من جهة، والمصالح من جهة أخرى، إلى معضلة لا مناص من مراعاتها وفهم تداعياتها وأبعادها، خاصة أنها تسللت إلى بيئات وازنة في العالمين العربي والإسلامي.

لقد دخلت إرهاصات النسوية إلى مجتمعنا القيمي من باب التحيّز والسخط على الواقع وليس من باب الرؤية الواضحة. وقد عمدت المنظمات غير الحكومية إلى التركيز المكثف على منهجية فكرية لا تسمن ولا تغنِ من جوع، كالتركيز مثلًا على الجندر بدلًا من العناية بقضايا المرأة وحقوقها البديهية.

إلى ذلك، ثمة إرهاصات للتكنولوجيا الاتصالية، وكل ما يمكن أن تقدمه من خدمات مجانية سواء كانت إيجابية لناحية حصول إدراك ووعي لدى المرأة يدفع إلى تطوير آفاقها وتحسين واقعها، أو سلبية لناحية تلقي المرأة مسألة تطورها وحقوقها بشكل خاطئ، بل مدمّر، خاصة في غياب الانفتاح على التنظير الديني الإسلامي لوضع رؤى قادرة على استنهاض وتحسين واقع المرأة العصرية في مجتمعاتنا، وفق رؤية منهجية واضحة قادرة على تحقيق الأهداف والتخفيف من إرهاصات هذه الهجمة الثقافية – الاستعمارية، والنهوض بالمرأة ضمن رؤية قيمية نقدية تُظهر البعد التخريبي في استخدام خطاب النسوية، خاصة وأن ثمة وثائق أميركية توضح الخطط والميزانيات المطروحة التي تدخل عبر المنظمات غير الحكومية إلى الدول.

  

زينب عقيل

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/09/01



كتابة تعليق لموضوع : النسوية بين الماركسية والكولونيالية والوثائق الأميركية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : نبيل نعمة الطائي
صفحة الكاتب :
  نبيل نعمة الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net